الأحد 17/12/2017  
  سامسونج تخطط لعرض Galaxy S9 و S9+ في معرض CES

سامسونج تخطط لعرض Galaxy S9 و S9+ في معرض CES
أضف تقييـم
تخطط شركة سامسونج لعرض الجيل القادم من أجهزة هواتفها الرائدة جالاكسي إس Galaxy S في وقت سابق عن المعتاد، وذلك وفقاً لشخص مطلع على خطط الشركة، حيث من المقرر أن تظهر هواتف جالاكسي إس Galaxy S9 وجالاكسي إس 9 بلس Galaxy S9+ لأول مرة في شهر يناير/كانون الثاني، وذلك ضمن فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2018 في لاس فيغاس.

وقد انتشرت سابقاً العديد من التقارير التي تمحورت حول تفاصيل النماذج الجديدة من الهواتف، لكنه ليس من الواضح بعد كمية التفاصيل التي سوف تعمل شركة سامسونج على كشفها عن الهواتف الجديدة ضمن فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2018، ويبدو أن شركة سامسونج ما تزال تفكر في عقد حدث الإطلاق الرسمي للأجهزة في شهر مارس/آذار 2018، كما فعلت هذا العام مع هواتف جالاكسي إس 8 وجالاكسي إس 8 بلس.

وتشير المعلومات إلى أن الهواتف متطابقة تقريباً من حيث المظهر والشكل مع هواتف عام 2017 من نفس السلسلة، والتي تندرج تحت مصطلح “تيك”، الأمر الذي يسمح بأن تندرج الهواتف القادمة تحت مصطلح “توك”، وقد جرى استعمال عبارة “تيك توك” في الدرجة الأولى لوصف عادة شركة آبل بالتناوب بين طرح هاتف آيفون بتصميم جديد في السنة الأولى وإعادة استعمال نفس التصميم في السنة الثانية مع ترقية بسيطة بالمواصفات.

ويبدو بأن شركة سامسونج قد تستعمل نفس النمط المستعمل من قبل شركة آبل، واتضح ذلك من خلال هواتف جالاكسي إس 6 وجالاكسي إس 7، وتندرج الهواتف الجديدة تحت الاسماء المستعارة ستار 1 وستار 2، وبأرقام نموذج SM-G960 وSM-G965، وتتميز هواتف S9 وS9+ بنفس مقاسات الشاشة على التوالي 5.8 إنش و6.2 إنش منحنية الحواف من نوع إنفينيتي Super AMOLED Infinity.

وابتعدت المعلومات عن ذكر نوعية محددة للمعالج، لكن يقال بأن الشركة قد تستعمل المعالجات المصنعة وفق تقنية 10 نانومتر، مما يرشح أن يجري استعمال معالجات الجيل القادم من كوالكوم Snapdragon 845 مع نموذج إكسينوس مماثل لبعض المناطق، ورغم أن هواتف S8 وS8+ متطابقة تقريباً في كل شيء، إلا أنه قد يحصل بعض التغييرات في الهواتف الجديدة.

فقد تحصل النسخة الأكبر S9+ على سعة أكبر من ذاكرة الوصول العشوائي بحجم 6 جيجابايت مقابل 4 جيجابايت للنسخة الأصغر S9، مع كاميرا خلفية مزدوجة على غرار Note 8، في حين قد تحصل الهواتف على سعة 64 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية، مع فتحة MicroSD، مع إضافة مكبرات صوت ستيريو AKG، مع وجود جهاز استشعار بصمات الأصابع في الجزء الخلفي من الهاتف.

وتخطط سامسونج لإدخال منصة ديكس DeX متوافقة مع الهواتف، بحيث يمكن وضع الهواتف على المنصة بشكل مسطح والسماح باستعمال شاشة العرض بمثابة لوحة لمس أو لوحة مفاتيح افتراضية، وتعتبر منصة DeX بمثابة التكنولوجيا التي تمنح الهواتف الذكية المتوافقة تجربة العمل كحاسب مكتبي عند استعمال شاشة عرض خارجية مع لوحة مفاتيح وفأرة.
عدد المشـاهدات 56   تاريخ الإضافـة 25/11/2017 - 11:40   آخـر تحديـث 16/12/2017 - 16:41   رقم المحتـوى 6744
 إقرأ أيضاً